رسالة رئيس المؤسسة

Allaedin

لقد شاءت لنا الأقدار أن ننشأ في هذا البلد – ليبيا – وأن ننشأ في زمن تعاني فيه أمتنا أسوء حالات الضعف والهوان بسبب التجهيل الممنهج والظلم والقهر الذي مورس على شعبنا داخليا و خارجيا طيلة القرن الماضي.

كما شاءت لنا الأقدار أن نكون من الجيل الذي أختاره الله ليرفض هذا الموروث الكريهه من الجاهلية والتخلف وأن نكون الجيل الذي ينقل أنفسنا ومجتمعنا من التخلف إلى التنمية، ومن التبعية إلى الريادة، ومن الفردية والأنانية إلى الجماعية، ومن السلبية إلى الإجابية، ومن الجهوية والقبلية إلى الأخوة الوطنية والمجتمع المدني.

إن المتابع لحال ليبيا اليوم وحال الضعف الريادي والفكري والتكنولوجي يخيل للناظر إلى هذه الحالة أن الخروج من هذا المستنقع ضرب من الخيال. ولكن المتمعن في حركة النهضات في العالم قديما وحديثا يدرك أن كل هذه النهضات نتجت من بعد ضعف ووهن. والهمة العالية عند صناع النهضة ووضوح الهدف عندهم أمكنهم من تحقيق المعجزات.

وما تجربة ألمانيا و اليابان وماليزيا وتركيا عنا ببعيد.

لذلك نحن في رواحل ليبيا إيماناً منا بأهمية دور الشباب في تطوير المجتمعات ومشاركتهم في بناء الوطن، وأنهم لبنة أساسية للمجتمع القادر على النهوض بأفراده، فإننا حملنا على عاتقنا في هذه المرحلة المفصلية من مراحل بناء الوطن أن ننشئ جيل من الشباب:

  • ذوي نفوس حية تشعر بمن حولهم
  • ومشاعر ملتهبة كلها حماس لمشروع النهضة
  • وأرواح متطلعة للمعالي
  • وأفئدة نقية تحمل أهدافا سامية وطموحات كبيرة
  • وعزائم فتية متقدة تطمح للبناء والعمل.

في رواحل، نحن نسعى إلى تقديم النموذج الإنساني الراقي و تحفيز مجتمعنا نحو تبني مكارم الأخلاق وتطبيقها من خلال خطوات وأهداف واضحة من شأنها أن تصحح نظرة الإنسان لنفسه ونظرته إلى الحياة

أهدافنا

  • بناء نموذج للشاب الليبي المنتج الذي يعتز بهويته وقيم مجتمعه وله ولاء لوطنه.
  • غرس القيم السامية ومكارم الأخلاق في شخصية الشاب ليكون لبنةً صالحةً في المجتمع
  • غرس مفهوم المواطنة الإيجابية لدى الشباب وتوجيههم لبناء أنفسهم وتنمية وطنهم
  • تنمية الوعي لدى الشباب بأهمية العمل التطوعي
  • تعزيز إنتاجية المرأة من خلال برامج تدريبية تربوية وإدارية وثقافية ومهنية
  • تنمية وصقل مهارات وقدرات الشباب وإعدادهم فكرياً وإجتماعياً وثقافياً
  • تقديم مشاريع وخدمات توعوية وتطويرية للشباب تلامس احتياجاتهم وتنمي مهاراتهم
  • تأصيل مفهوم الإستماع للغير وإمكانية الإختلاف وكيفية النقاش والتعايش مع الفكر الأخر.

كلنا أمل أن يكون هذا الموقع الإلكتروني وسيلة مناسبة للتواصل مع الشباب و جميع المهتمين بمشروع نهضة ليبيا.

والله ولي التوفيق … والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

علاءالدين عبدلله عزالدين

تواصل مع رواحل

مرحبا! إذا كنت بحاجة إلى مساعدة أو تريد أن تزودنا باقترحات عامة، الرجاء تعبئة النموذج أدناه.

Sending

©2017 جميع الحقوق محفوظة لدى مؤسسة رواحل لبناء الإنسان - سياسة الخصوصية | شروط الخدمة

تصميم وتطوير: شركة Gmetrics لخدمات الويب

Log in with your credentials

Forgot your details?